وزير الري والموارد المائية إلى واشنطن للمشاركة في اجتماع سد النهضة



يغادر وزير الري والموارد المائية بروفسير ياسر عباس، اليوم السبت، إلى واشنطن للمشاركة في اجتماع سد النهضة، الاثنين المقبل، لوزراء خارجية ومياه الدول الثلاث في حضور مراقبين من امريكا والبنك الدولي.
ويأتي هذا الاجتماع تنفيذا لخطة العمل المتعلقة بتقييم المسار التفاوضي للاجتماعيين السابقين بكل من أديس أبابا والقاهرة.
ويعقد الوزير على هامش الاجتماع تنويرا للجالية السودانية يوم الاحد بمنبر التجاني الطيب للحوار الديمقراطي، بواشنطن حول موقف السودان من السد الاثيوبي.
في سياق متصل عقد سيادته صباح اليوم السبت لقاءا تنويرا لقيادات الوزارة ووزراء ووكلاء ومهندسين الري السابقين، لاطلاعهم على موقف السودان التفاوضي في هذا الملف، وأوضح الوزير للمشاركين الجهود الذي قامت به الوزارة من دراسات فنية تتعلق بالآثار المرتبة على السودان من قيام السد والاثار المتوقعة إيجابية كانت ام سلبية، كما استعرض سيناريوهات المقترحات التي قدمها وفد السودان بشأن التشغيل والملء والتي تحفظ حقوق السودان المائية وتراعي اهتمامات دولتي إثيوبيا ومصر.
واكد الوزير اهتمام السودان بضمان الوصول إلى اتفاق يستلهم قوانين المياه الدولية التى تراعي الاستغلال المنصف والعادل دون إلحاق ضرر بالآخر، كما تطرق لما بذله السودان في مرحلة الدراسات الفنية والتوصيات فيما يلي سلامة السد، و التي وجدت تجاوبا والتزاما من الطرف الإثيوبي في جانب التشييد
ويأتي تنوير الوزير في إطار توجه ثورة ديسمبر بضرورة إشراك كل المكونات في إبداء الرأي والتشاور حول القضايا القومية.
إعلام الوزارة