تم اليوم التوقيع علي مذكرة تفاهم بين وزارة الموارد المائية والري والكهرباء وشركة فلورنس سيرفس الاسبانية التي تتكون من مجموعة شركات تختص في الصناعات الثقيلة والآليات والبحث التكنولوجي والكيمائي والتنقيب عن البترول ومحطات التوليد الكهربائي والطاقة والبنيات التحتية الي جانب محطات تحلية المياه والطاقات البديلة والمتجدده من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح .

والتي ابدت رغبتها في الاستثمار في الطاقات البديلة وفق الخارطه والاطلس الذي تم أعداده مصاحبا للدراسات من الادارة العامة للطاقات المتجددة التابعة للوزارة بالتركيز علي انتاج الطاقة الكهربائية من الطاقة الشمسية .

هذا وقد وقع عن الوزارة د/تابيتا بطرس شوكاي وزيرة الدولة بوزارة الموارد المائية والري والكهرباء بحضور وكيل الوزارة موسي عمر ابو القاسم والجهات المختصة بالوزارة ووقع عن الشركة غازي محمد بابكر المدير الاقليمي للشرق الاوسط وافريقيا.