بتكلفة 148 مليون دولار
أكد النائب الأول لرئيس الجمهورية الفريق أول ركن بكري حسن صالح ان دخول الكهرباء لمنطقة الدبيبات يعد انطلاقة  للتنمية بالمنطقة واضاف خلال افتتاحه اليوم  محطة الدبيبيات التحويلية بمحلية القوز بولاية جنوب كردفان ان المحطة سيتبعها انشاء (4) محطات بولايتي جنوب وغرب كردفان واشاد النائب الاول بالجهود التى تبذلها وزارة الكهرباء كما وجه بتوصيل عدادات موحدة لمواطني محلية القوز على ان تستكمل الاجراءات المتبعة  لاحقا داعيا الى ضرورة توجيه الكهرباء نحو الزراعة والصناعة   للنهوض بالقطاعات الانتاجية بالبلاد   .

من جهتها قالت د/ تابيتا بطرس  شوكاي  وزيرة الدولة بوزارة الموارد المائية والري والكهرباء ان بدخول الكهرباء يتحقق السلام الحقيقي بجنوب كردفان مشيرة الى ان المحطة التحويلية بمنطقة الدبيبات تمثل  قنطرة العبور للشبكة القومية لكافة مناطق جنوب وغرب كردفان كما انها تعتبر جزء من الخط الناقل 220 ك.ف المصاحب لمحطة توليد الفولة الابيض – الدبيبات – ابو زبد – بابنوسه مشيدة بشباب وزارة الكهرباء والعاملين في شركة النقل الذين قبلوا التحدي في اكمال العمل في الخط الناقل  والمحطة التحويلية  بعد توقف العمل حيث تم انجاز المشروع بايدي سودانية خالصة بنسبة 100% ونوهت الى انه  يجري الاعداد حاليا لمحطات الفولة وابو زبد وبابنوسة التحويلية  بتمويل ذاتي .

في سياق متصل قال والي جنوب كردفان اللواء عيسي ادم ابكر  اننا ننعم اليوم بانجاز القرن سد مروي بادخال الكهرباء القومية لمحلية القوز بجنوب كردفان وقال ان البعض كان يري دخول الكهرباء الى الولاية ضرب من المستحيل الا ان وعد رئيس الجمهورية حقق الحلم ليصبح الامر واقعا .

تجدر الاشارة الى ان محطة الدبيبات التحويلية تقع ضمن مشروع الخط النقال (220  ك .ف ) الذي يشمل الابيض – الدبيبات – أبو زبد – الفوله – بابنوسه – بطول 350 كيلو متر حيث يشمل الخط الناقل( 4) محطات تحويلية كما ان التكلفة الكلية للمشروع 148 مليون دولار.