وزارة الموارد المائية توقع اليوم على عقد مختبر مضخات الطاقة الشمسية


وقعت وزارة الموارد المائية والري والكهرباء اليوم على عقد مختبر مضخات الطاقة الشمسية لمشروع تعزيز استخدام الطلمبات الكهربائية للري .
وقال المهندس موسي عمر أبو القاسم وكيل وزارة الموارد المائية والري والكهرباء ان انشاء المختبر يأتي في إطار إحكام المواصفة و تحقيق الجودة لأنظمة الطاقة الشمسية وأضاف أبو القاسم عقب حفل التوقيع برئاسة الوزارة اليوم الاثنين أن مشروع الطاقة الشمسية مكن المزارعين من زراعة ثلاث دورات زراعية فضلا عن زيادة الانتاج ونوه إلى ان المرحلة الأولى للمشروع استهدفت تنفيذ 28 طلمبة بالولاية الشمالية وأن المرحلة المقبلة ستشهد تنفيذ 1440 مضخة ،مبينا أن السودان يتمتع باراضي زراعية خصبة تقدر ب200 مليون فدان وكميات مقدرة من المياه الجوفية مؤكدا على توجه الوزارة في تنويع مصادر الطاقة من خلال المزاوجة بين الطاقات الجديدة والمتجددة .
من جهتها وصفت الأستاذة انتصار على صالح ممثل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي مشروع طلمبات الطاقة الشمسية بالشراكة الناجحة بين السودان وبرنامج الأمم المتحدة الانمائي وقالت أن المشروع يعمل على تقليل الانبعاثات الحرارية الناتجة عن استخدام الجازولين في قطاع الري فضلا عن توفير الطاقة النظيفة للمزارعين .
من جانبها قالت ممثلة الهيئة القومية للمواصفات والمقاييس ان مشروع الطلمبات الشمسية يمثل نقلة نوعية لاستغلال الموارد الطبيعية بالبلاد مؤكدة التعاون مع كافة المؤسسات الوطنية لحماية المستهلك والاقتصاد القومى مشيدة بنهج وزارة الموارد المائية في اتباع موجهات الجودة والمواصفة.