محطة الفولة الرديفة تدخل حيز التنفيذ باستلام مظاريف العطاء


دخلت اليوم محطة الفولة الرديفة حيز التنفيذ باستلام مظاريف العطاء ، بعد أن تقدمت ست شركات أبرزها جنرال الكترك الأمريكية وشركتي هاربن و اور جاينا الصينية وشاليك واساور التركيتين و مجموعة سي بي اي انترناشونال .

وقال وزير الدولة بوزارة الموارد المائية والري والكهرباء إبراهيم حمد على التوم أن محطة الفولة الرديفة ستحدث حراكاً كبيراً على مستوى الانتاج والانتاجية بفضل الموارد التى تتمتع بها ولاية غرب كردفان واصفا استلام مظاريف العطاء بالخطوة المهمة وكشف التوم بأن استراتيجية الوزارة تهدف الى توصيل الكهرباء لكافة ولايات السودان بالشبكة القومية لاسيما دارفور الكبرى وبشر وزير الدولة بدخول كهرباء أبو زبد بنهاية العام الجاري ومواصلة العمل في محطات بابنوسة وعديله محييا جهود العاملين في شركتي النقل وتوزيع الكهرباء .
من جانبه قال د.عبد الرحيم عيسي محمد رئيس شعبة الكهرباء بلجنة الطاقة بالمجلس الوطني بأن كهرباء الفولة ظلت تشكل حلماً امتد لسنوات طويلة مشيرا الى أهمية الطاقة في تحريك قطاعات الانتاج لاسيما على الصعيدين الزراعي والصناعي وقال عيسي أن وزارة الكهرباء تبنت تنفيذ مشروعات حيوية كان لها أثرها الواضح في دعم الاقتصاد القومي بالبلاد.
من جهته قال المهندس عبد العزيز حامد الطيب المدير العام لشركة التوليد الحراري ان محطة الفولة الرديفة ستنتج 450 ميقاواط عبر دورة مزدوجة باستغلال الغاز المصاحب لعمليات انتاج النفط بالمنطقة مشيرا الى الدور الكبير الذى ستلعبه المحطة في دعم استقرار وتوسع الشبكة القومية للكهرباء خلال الفترة المقبلة .