الموارد المائية تعلن عن خطة تنموية شاملة خلال العام٢٠١٩


هنئة وزير الموارد المائية والري والكهرباء م. م خضر قسم السيد الشعب السوداني بعيد الاستقلال المجيد معلناً عن ان الوزارة تدخل للعام 2019 بعدد من المشروعات التنموية الكبيرة في جانب الكهرباء ومصادرالمياه والري معلناً عن تعزيز الاستفادة من الطاقات البديلة بعد إحراز نتائج إيجابية في مشروع استخدام المضخات الشمسية للرى بالولاية الشمالية من واقع زيادة الرقعة الزراعية وتقليل تكلفة الانتاج واضاف الوزير في تصريح صحفي ان قطاع الكهرباء سيشهد تطوراً كبيراً من خلال تعدد مصادر الطاقة والاستفادة من الربط الكهربائي المصري والاثيوبي  معلناً عن دخول 950 ميقاواط من محطة قرى وبورسودان خلال العام الجديد الي جانب توصيل الكهرباء للمدن الرئيسية في كردفان ودارفور والاهتمام بمناطق التعدين وكهرباء المشاريع الزراعية.
 ونوه قسم السيد الى ان الوزارة سوف تستكمل مشروعات حصاد المياه  بإنشاء مزيد من السدود الصغيرة بسعات تخزينية كبيرة وأشار إلى الفترة المقبلة ستشهد تنفيذ 600 بئر و11 سد بالإضافة لعدد من الحفائر للمساهمة في عودة النازحين وتوطين المرعي ودعم الاستقرار مبينا ان الوزارة تمضى وفق ماهو مخطط له في برنامج زيرو عطش الذي يسكتمل بنهاية العام 2020م كاشفا عن بدا العمل في عدد من السدود في ولايات دارفور ابرزها سد كرنوي بولاية شمال دارفور وعن استمرار الجهود  في دعم الموقف المائي بولاية البحر الأحمر عبر مشروع حصاد المياه وذلك بتوفير 27 مليون متر مكعب من المياه مبشرا بتعلية سد اربعات لإضافة 14 مليون متر مكعب وتنفيذ سد وادي عروس الذي سيوفر بدوره 9 ملايين متر مكعب مؤكدا استكمال العمل في مشروع الحل الجذري لمياه القضارف والذي يعد ضمن المشروعات المصاحبة لمشروع مجمع سدي اعالي عطبرة وسيتيت كاشفا عن إلمواصلة في دراسات توصيل مياه النيل الأبيض لمدينة الأبيض وقال ان هذا المشروع في انتظار التمويل منوها إلى تقدم سير العمل في مياه نيالا حيث تم  تنفيذ 19 بئر من أصل 21 بحوض البقارة موضحا الجهود التى بذلت في اعادة منظومة الري بالمشروعات المروية إلى سيرتها الأولي عبر تأهيل البوابات والتطهير المستمر للقنوات مجددا التزام الوزارة بتوفير المياه لري المشاريع الزراعية داعيا المزارعين إلى الالتزام بالمحددات الفنية للرى في مقدمتها الإلتزام بالدورة الزراعية ،ومواقيت الزراعة  وأشار إلي تفعيل اليات المتابعة لبلاغات المزارعين وقال قسم السيد ان الوزارة تمضى قدما في توطين صناعة مدخلات قطاع الكهرباء والمياه والري بشراكات اوربية وتركية معلنا الانتهاء من دراسة وتصميم ستة سدود كبيرة في كل من نهر النيل والشمالية لإنتاج 10 الألف قيقاواط ساعه  من الكهرباء في العام مشيرا إلى ان هذه المشروعات ستنفذ دون اثار تذكر علي المواطنيين .