مشروع زيرو عطش يساهم في العودة الطوعية للنازحين


أكد المهندس مستشار خضر قسم السيد وزير الدولة المدير العام لوحدة تنفيذ السدود التزام الدولة بتنفيذ برنامج زيروعطش 2020م من أجل المساهمة في توطين المرعي ومياه الشرب للانسان والحيون لاجل العودة الطوعية للنازحين بولاية شرق دارفور مؤكدا ان زيروعطش الذي تنفذه وزارة الموارد المائية والرى والكهرباء عبر وحدة السدود ماضي نحو اهدافه بصورة طيبة وقال لدى إستقباله معتمد محلية شعيرية بولاية شرق دارفور ، ان ولايات دارفور تجد الاولوية الخاصة فى برنامج زيرو عطش.
من جهته عبر معتمد محلية شعيرية عن امتنانه للدور الكبير الذى تؤديه وحدة تنفيذ السدود فى توفير المياه للانسان والحيوان فى كافة ولايات السودان، وقال ان محلية شعيرية احد المحليات الواعدة فى مجال التنمية بعد الأستقرار الذى عمها.
مشيراً الى ان المنطقة ستشهد عودة طوعية لإبنائها بعد نزوحهم في الماضي بسبب الحرب التي ادت لعدم الأستقرار ، وقال أن هناك ضرورة كبرى للإستفادة من مياه الأمطار التى تدخل فى فصل الخريف موضحأ إن توفير المياه اكبر عامل لللإستقرار والتنمية فى المنطقة لإنها تساعد فى استقرار الرعاة الرحل.
من جهته قال المهندس على جار النبى مدير إدارة الحفائر بإدارة حصاد المياه وحدة تنفيذ السدود إن العمل مستمر في الحفائر والابار وان المرحلة القادمة ستشهد انفاذ ثلاثة حفائر فى محلية شعيرية بعد التعاقد عليها هى التومات (1) والتومات (2) وشنابلة اضافة ل(4) حفائر اخرى سيتم التعاقد لإنفاذها بعد توفير التمويل.