شبكة إلكترونية تربطة كافة منظومة الري بمشروع الجزيرة


شرعت إدارة بحوث وتطوير الري بوكالة الري بوزارة الموارد المائية والري والكهرباء في تحديد المواقع المستهدفة لعمل شبكة إلكترونية تربط كافة منظومة الري بمشروع الجزيرة سعياً الى تحسين إدارة مياه الري وتوفير الكميات المطلوبة من المياه لدعم العملية الزراعية بالبلاد عبر ثلاث محاور تشمل تأهيل نقاط القياس والمساطر الرخامية علي تلك القنوات، الى جانب تحديث بيانات الخرط التصميمية وفقاً للتغيرات (المعتمدة) التي طرأت على منظومة الري، بالإضافة إلى استخدام البرامج الحديثة لتطوير أداء اقسام الري بمشروع الجزيرة البالغ عددها 23 قسما لتسريع تبادل المعلومات وتسهيل عمل الري وسرعة حل المشاكل عبر ربط المنظومة من خلال شبكة إلكترونية موحدة.

وأكد المهندس أحمد الصديق حياتي مدير إدارة تطوير وتحديث الري بالوزارة خلال وقوفه علي عدد من النقاط بقسمي ري ود النو والبساتنا بحضور المهندس عثمان الصادق سليم مدير عمليات ري جنوب الجزيرة وعدد من المهندسين من إدارات الري المختلفة أكد حرص الري على تطبيق التقنيات الحديثة وربط أقسام الري إلكترونياً بهدف تسهيل مهمة تبادل المعلومات فيما يتعلق بالبيانات الدورية للمناسيب والتصرفات بالإضافة إلى التقارير الدورية وتقارير تقييم الأداء التي تشمل كافة الانشطة التي تضطلع بها تلك الأقسام، حيث سيتم توزيع استمارات إلكترونية تغطي كافة هذه الأنشطة مما يسهل عملية المتابعة للقائمين علي الامر ويساهم في ضبط وترشيد مياه الري.

من جانبه أكد المهندس عثمان الصادق سليم مدير إدارة عمليات ري جنوب الجزيرة اهمية العمل الإكتروني وتطوير نقاط قياس مناسيب المياه بقنوات الري الرئيسية والفرعية مؤكداً أهمية أقسام ري جنوب الجزيرة لوقوعها في بداية المشروع مشيراً إلى حوسبة جميع الأقسام بإدارته لتسهيل تبادل المعلومة وسرعة الإستجابة للمشاكل.