جولة تفقدية لمجمع سدي ستيت ونهر عطبرة وخزان خشم القربة ومشروع حلفا الجديدة


اكد وزير الري والموارد المائية بروفيسور ياسر عباس ان الاستعدادات للعروة الصيفية تسير بصورة جيدة، معلنا استعداد وزارته لتوفير مياه الري لكل المساحات المقترحة للموسم الجديد.
ووقف وزير الري خلال جولة تفقدية لمجمع سدي ستيت ونهر عطبرة وخزان خشم القربة ومشروع حلفا الجديدة اليوم ، على المشاكل التي يمكن تواجه الموسم الجديد، وطمان عباس بان مجمع سدي ستيت وعطبرة يعمل بكفاءة عالية، وينتج ٣٢٠ ميقاواط كهرباء بجانب توفير مياه الري لمشروع حلفا أو اى مساحات اضافية فى المستقبل ، وكشف عن مشروعات مقترحة باضافة ٥٠٠ الف فدان شرق خشم القربة تروى من خزان خشم القربة ، وشدد على ان من ضمن خطط الوزارة بعد الثورة زيادة الانتاج بالاستعداد المبكر وازالة العقبات قبل بداية العروة الصيفية بوقت كاف.
وقال عباس ان زيارته لخزان خشم القربة جاءت لمتابعة العمل بالخزان الذي لم يتم تاهيله منذ وقت طويل، بجانب الوقوف على مشكلة تسرب المياه عبر الابواب، مشيرا الى ان تكلفة تاهيل الخزان تقدر بنحو ٥٢ مليون يورو؛ موجها المهندسين وادارة الخزان بابتكار حلول ذاتية تقلل من تكلفة التاهيل
، وكان وزير الري قد زار اسرة الشهيد احمد خير بمدبنة خشم القربة وقدم واجب العزاء، وقال خلال مخاطبته اسرة الشهيد، ان كل السودانيين تابعوا باهتمام بالغ محاكمة قتلة الشهيد ، و يترقبون تنفيذ الاحكام الصادرة،
الى ذلك اعلن مدير ادارة الخزانات بوزارة الري المهندس احمد صديق ادم اكتمال الانشاءات في مجمع سدي ستيت ونهر عطبرة بنسبة مائة في المائة ؛ بجانب اكتمال العمل في المشروعات المصاحبة بنسبة ٨٠ في المائة
وقال المهندس احمد الصديق آدم ان مجمع السدين ينتج ٣٢٠ ميقاوط كهرباء يوميا عبر ٤ توربينات؛ مبينا ان حجم المياه المخزنة خلف السد يصل الى ٣،٥ متر مكعب ويمد خزان خشم القربة بما يكفي لري المساحات المستهدفة للعروة الصيفية