انخفاص تدريجى فى مناسيب النيل و شندي لا تزال في اعلى المستويات


انخفاص تدريجى فى مناسيب النيل و شندي لا تزال في اعلى المستويات
اظهرت بيانات لجنة الفيضانات بوزارة الري والموارد المائية تارجح مناسيب النيل في الاحباس المختلفة بين الاستقرار و الارتفاع الطفيف والانخفاض التدريجى،بينما لا يزال منسوب محطة شندي في أعلى مستوياته.
واشارت اللجنة في بيانها اليوم الى ان وارد
محطة الديم عند الحدود السودانية – الأثيوبية ليوم غد (الاحد )  سيكون  في حدود ٥٧٠ مليون متر مكعب. بينما يكون  وارد العطبراوي في حدود ١٤٥ مليون متر مكعب.
وتوقعت اللجنة ان تكون المناسيب ليوم غد الاحد على النحو التالي:
القطاع: الدمازين – سنارسيشهد إستقرارا.
القطاع : سنار – الخرطوم سيشهد إنخفاضا (في حدود 8 سم).
القطاع : الخرطوم – شندي سيشهد إستقرارا.
القطاع : شندي – عطبرة سيشهد إرتفاعا (في حدود 2 سم).
القطاع : خشم القربة – عطبرة سيشهد إرتفاعا (في حدود 7 سم).
القطاع : عطبرة – سد مروي سيشهد إنخفاضا (في حدود 5 سم)
القطاع : سد مروي – الدبة سيشهد إستقرارا.
القطاع :الدبة – دنقلا سيشهد إستقرارا.
وسجلت محطة ود مدني اليوم ١٩.٥٠ مترا ومن المتوقع ان تنخفض غدا الى ١٩.٤٧ مترا، بينما سجلت محطة الكاملين اليوم ١٨.٤٥ مترا  ومن المتوقع ان تنخفض غدا ١٨.٤٢ مترا
وسجلت الخرطوم اليوم ١٧.٣٧ مترا ويتوقع ان تنخفض غدا الى ١٧.٣٢، وسجلت محطة شندي اليوم ١٨.٣٤ مترا ويتوقع ان تسجل غدا ١٨.٣١  مترا، بينما سجلت محطة عطبرة اليوم ١٥.٦٨ مترا ويتوقع ان  تسجل غدا  ١٥.٧٥ مترا، وسجلت دنقلا اليوم ١٤.٩٨ مترا وتنخفض غدا الى ١٤.٩٧ مترا
ودعت لجنة الفيضانات  الجهات المختصة والمواطنين لاتخاذ الحيطة والحذر
اعلام وزارة الري والموارد المائية
١٩ سبتمبر ٢٠٢٠