انتهاء أزمة العطش في القضارف يونيو القادم


 

 

أعلن والي ولاية القضارف العميد أمن مبارك محمد شمت عن اكتمال العمل في مشروع مياه ولاية القضارف من سدي أعالي عطبرة وسيتيت، وضخ المياه الى خزان الشميلياب على بعد (60) كيلومتراً من المحطة الرئيسة بنهاية شهر يونيو القادم، وذلك بعد اكتمال معظم الاعمال الهندسية بنسبة 78٪.

وقال همت بعد تفقده الخط الناقل والمحطة الرئيسة صباح امس إن عمليات تركيب المواسير بلغت نسبة 77٪ وتكتمل بنهاية ابريل على ان يتم ضخ المياه من المحطة الرئيسة على بعد خمسين مترا لمحطة الرواشدة التي يكتمل العمل فيها في نهاية شهر مايو، مبينا ان نسبة الحفر تجاوزت نسبة 77٪ مقابل 78٪ لتركيب المواسير، مشيراً الى أن كلفة المشروع تصل إلى حوالي (56) مليون دولار تم توفيرها من الحكومة الاتحادية والمانحين .