المساحات المزروعة في العروة الشتوية شهدت نجاحا


اكدت وزارة الري والموارد المائية ان عمليات ري المساحات المزروعة في العروة الشتوية شهدت نجاحا غير مسبوق على مر السنوات السابقة، وكشفت عن اكتمال ري اكثر من ٩٨ بالمئة من المساحات المزروعة قمحا والبالغة ٥١٨ الف فدان بزيادة ١١٨ الف فدان عن المساحة التاشيرية التي حددتها ادارة مشروع الجزيرة ب ٤٠٠ الف فدان.
وشدد مدير ادارة عمليات الري بالوزارة المهندس قسم الله خلف الله على ان حجم المساحات التي شهدت اختناقا في الري قليلة جدا بالمناطق الطرفية للمشروع نتجت عن التعديات الكبيرة على منظمات الري سواء بالقفل او الفقدان وعدم تطبيق المحددات الفنية، مشيرا الى انهم اضطرو لاستجلاب شرطة لحماية القناطر الرئيسية بالمشروع
،ونفي بشدة ما نشر حول تاثر ١١٠ الف فدان ،مبينا انه لم ترصد مساحات خرجت تماما من دائرة الانتاج بسبب الري،وقال انه لم تصلهم اية بلاغات من شركات التامين بوجود تلف بسبب العطش،وكشف ان حجم المياه الواردة من خزان سنار بلغت ٣٧.٥ مليون متر مكعب بزيادة اكثر من ٦ ملايين متر مكعب عن حجم المياه المطلوبة، وارجع قسم الله الاختناقات وانخفاض المناسيب في بعض المناطق لزيادة المساحات المزروعة خارج وداخل الدورة بنحو ١١٨ الف فدان،بجانب استخدام الطلمبات،
يشار الى ان وزير الري والموارد المائية البروفيسور ياسر عباس قام بمعية وكيل الوزارة بنحو ٥ زيارات لمشروع الجزيرة منذ بداية العروة الشتوية، لمتابعة عمليات الري وزالة المعوقات.كانت اخرها الاربعاء الماضي، وجه خلالها بايقاف المساحات المزروعة خارج الدورة اعتبارا من مطلع ابريل