الكهرباء توقع على انشاء أول محطة لإنتاج طاقة الرياح


وقعت وزارة الموارد المائية والري والكهرباء مع كونسورتيم شركتى افريقيا للطاقات المتجددة و شركة فيستس الدينماركية اليوم على انشاء أول محطة لإنتاج طاقة الرياح بسعة 1400 ميقاواط تبدأ بإنتاج 200 ميقاواط في مدن طوكر ودنقلا ونيالا كمرحلة أولى .
و اكد المهندس صالح علي عبد الله المدير العام لشركة الكهرباء القابضة اهتمام الوزارة بتنوع استخدام مصادر الطاقة واشار خلال حفل توقيع العقد بمباني شركة التوليد المائي والطاقات المتجددة اليوم الخميس بان مخرجات الدراسات التى اجريت في اطلس الرياح اشارت الى امكانية انتاج 25 الف ميقاواط من كهرباء الرياح منوها إلى ان الوزارة درجت على اختيار أفضل أنواع التكنلوجيا في إنتاج الكهرباء .
واستعرض صالح ملامح الاتفاقية إلى وقعت في مقدمتها تدريب عدد مقدر من المهندسين في مجال تشغيل الشبكة بالدنمارك بجانب العاملين في مجال الطاقات الجديدة والمتجددة وصولا الى مراحل اكمال المشروع مبينا ان مخرجات دراسات اطلس الرياح غطت ولايات البلاد كافة حيث أكدت احتلال السودان لموقع الصدارة في هذا المجال مشيرا إلى ان الفترة الزمنية لإنتاج 1400 ميقاواط من طاقة الرياح 7 سنوات .
من جهته أكد المهندس عمر أحمد عثمان ممثل شركة أفريقيا للطاقات المتجددة انتهاء المشروع في موعدة المحدد وقال ان كافة الدراسات التى اجريت تؤكد بان السودان سيحتل موقعا رياديا في مجال طاقة الرياح والتى تعتبر أقل تكلفة مقارنة بأنواع التوليد الأخرى فضلا لما تتميز به من إنتاج طاقة نظيفة صديقة للبيئة .

من جانبه اكدت م. هند الأمين مدير مشروع طاقات الرياح بوزارة الموارد المائية والري والكهرباء استمرار تحديث اطلس الرياح مشيرة إلى الجهود التى بذلتها الوزارة في تركيب ابراج قياسات الرياح فضلا عن إجراء دراسات موسعة حول مسارات الطيور والطرق الاحترازية لتنفيذ المشروع والتى بشرت بتحقيق نجاحات كبيرة في هذا المجال.