السدود تعلن فتح باب استيعاب الخريجين للتدريب في كافة مشروعاتها وتنفيذ 90٪ من مياه القضارف


قال المهندس موسى عمر أبوالقاسم وزيرالدولة المدير العام لوحدة تنفيذ السدود أن وحدة السدود تؤمن باهمية اتاحة فرص التدريب وبناء القدرات لخريجي كليات الهندسة في كافة مشروعاتها الانشائية إيمانا باهمية نقل الخبرات للمهندسين السودانيين في هذه المرحلة التي تتطلب تضافر الجهود والمساهمة في البناء معلنا عن استمرار مشروع التدريب القومي لخريجي كليات الهندسة الذي يعزز قدرات الطلاب ويعدهم لسوق العمل مؤكداً عن استمرار الوحدة في إكمال مشروع الحل الجذري لمياه القضارف الذي وصل نسبة 90% و أن العمل في كافة المحاور يمضى بصورة جيدة .

  واوضح موسى في برنامج” البوصلة” بقناة الشروق  الى أن مشروع مياه القضارف يتكون من مأخذ بسد أعالي عطبرة وستيت، ومحطة معالجة للمياه ، ومضخة رئيسية ، ومحطة فرعية ، وخزان علوي بسعة 10000 متر مكعب ، بالاضافة الى خط ناقل بطول70 كيلومتر من محور السد وحتى خزان مياه مدينة القضارف  وتبلغ سعة الخط حوالي 75 الف متر مكعب في اليوم حيث روعي في التصميم الجودة والأمان حسب المواصفات العالمية لمحطات المياه .   

   وبشر موسى  بتدشين   مشروع مياه القضارف  قبيل موسم خريف هذا العام  

   وقال أن مياه القضارف أصبحت حقيقة ولم تعد حلماً مشيرا الى أهمية  المشروع   في تطور  الصناعات التحويلية بمدينة القضارف ومساهمته في استقرار التعليم والتحول الاجتماعي في كافة ارجاء الولاية  بجانب التوسع في النشاط الزراعي بالمنطقة .

   ، منوها إلى  الجهود التى بذلتها  وحدة تنفيذ السدود بمدنية القضارف في مجال حصاد المياه وذلك بانشاء  عدد من السدود و الحفائر والآبار لتوفير  مياه الشرب في المناطق الزراعية  البعيدة عن المدينة، مؤكداً مضى  الوحدة قدما  في إنشاء مشروعات حصاد المياه بالولاية ضمن خطة الدولة  في تنفيذ برنامج” زيرو عطش” الذي أطلقته رئاسة الجمهورية وكلفت بتنفيذه الوحدة، دعماً لمسيرة البناء والتنمية في البلاد