إجتماع تنسيقي بين وزارة المالية والنفط والكهرباء  وبنك السودان


أطمأن الاجتماع التنسيقى بين وزارة المالية والنفط والكهرباء  وبنك السودان برئاسة د. عبد الرحمن ضرار وزير الدولة بالمالية والتخطيط الاقتصادى علي موقف امداد المواد البترولية على عدد البواخر القديمة التى وصلت المصفاة تم تفريقها في محطات الوقود ،و كشف د.ضرار إن الموقف مطمئن فى المواد البترولية بالبلاد من البنزين والجازولين، مشيراُ الي  وصول 7  بواخر محملة بالمواد البترولية من البنزين والجازولين لميناء بورسودان في طريقها الي الخرطوم ،  ونفي د.ضرار   ان تكون هنالك زيادة في المحروقات لما تناولته بعض الأجهزة الاعلامية ،جاء ذلك لدى ترؤسه الاجتماع التنسيقى بين وزارت  المالية والنفط  و الكهرباء وبنك السودان ببرج وزارة المالية ، واستعرض  الاجتماع التقرير الدورى عن موقف المواد البترولية مع الاستمرار فى بناء مخزون من المواد البترولية من البنزين والجازولين  وموفق الصيانة  في مصفاة الخرطوم ، اضافة الي موقف الصيانة في محطات الكهرباء والامداد فيها .

وقال د.ضرار إن المواد البترولية متوفرة الآن بكل محطات الوقود بالخرطوم والولايات ، مشيراً الى انسياب الخدمة بكل محطات الوقود وانفراج  الموقف وانعدام الصفوف فى محطات الخدمة ، وشدد   د.ضرار على تنفيذ زيادة الغرامات والوصول الى مرحلة سحب الرخصة من المحطات التى تتلاعب فى تهريب الوقود بجانب تكثيف المراجعة على الشركات العاملة فى التوزيع .